+213(0) 0982 40 18 40

6 آلاف مليار لتمويل المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في 10 سنوات

كشف المدير العام لشركة المغاربية للإيجار المالي – الجزائر، عبروس نافع، أن الأزمة المالية التي تمر بها الجزائر، لم تؤثر على هذه المؤسسة المالية المتخصصة في الإيجار التمويلي، مؤكدا بأنها تمكنت من اكتتاب أول عملية إصدار سند مؤسسات لها نهاية مارس الماضي بمبلغ 2 مليار دج لأجل قدره خمس سنوات بنسبة فائدة تصاعدية واهتلاك سنوي يساوي 20 بالمائة”.

وحسب عبروس فان هذه العملية تتضمن إطلاق 200 ألف سهم سندي عادي بقيمة اسمية تبلغ 10.000 دج للسهم السندي الواحد موجهة للمكتتبين المؤسساتيين (بنوك ومؤسسات مالية ومستثمرين مؤسساتيين آخرين).

وتقدر نسبة الفائدة السنوية المرتبطة بالقرض 2.5 بالمائة في السنة الأولى من الاكتتاب لترتفع تدريجيا إلى 75ر2 بالمائة سنة 2016 و25ر3 بالمائة سنة 2017 و4 بالمائة في 2018 و5 بالمائة في 2019.

وأضاف عبروس، في ندوة صحفية نشطها سهرة أول، بفندق الأوراسي، بمناسبة الاحتفال بالسنة العاشرة لتأسيس الشركة في الجزائر، بحضور شخصيات وطنية ومدراء بنوك ومسؤولي مؤسسات وشركات اقتصادية، أن السوق الجزائرية واعدة، وأن الجزائر تسعى إلى تحرير اقتصادها وتنويعه تدريجيا حتى لا تبقى صناعة النفط الركيزة الوحيدة التي يقوم عليها الاقتصاد الجزائري، خاصة في ظل الأزمة المالية التي تعرفها الجزائر، مشيرا إلى أن الشركة التي دخلت السوق الجزائرية في 2006 تمكنت من فرض نفسها من خلال انتشارها عبر 11 ولاية وامتلاكها لأكثر من 100 شاب جزائري متعاون من ذوي الخبرة والكفاءة، بالإضافة إلى تمويلها مشاريع استثمارية لأكثر من 4 آلاف زبون، حيث بلغت قيمة التمويلات خلال 10 سنوات أكثر من 60 مليار دينار (6 آلاف مليار سنتيم) موجهة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.